الأربعاء، 15 أغسطس، 2012

السؤال السابع والعشرون

* مسابقة رمضان
  (   آيــــــــــات للســـــــــائليـــــن   )

* السؤال ( السابع والعشرون ) :

من حديث القرآن في علم المياه ؛ أنه تكلم عن أوزان السحب التي تغطّي معظم أجزاء الكرة الأرضية . حيث إن أوزان هذه السُّحُب تبلغ ( آلاف البلايين من الأطنان ! ) فسبحان الله !

وإذا علمنا أن مساحة أسطح البحار التي تغطي ثلثي الأرض تقريباً تبلغ أكثر من ( 340 ) مليون كيلو متر مربع ، فتخيل معي حجم التبخر الحاصل على مدار العام من أسطح بحار الأرض ! وكم هو هائل وزن الغيوم المبسوطة في السماء !

إن الأوزان الثقيلة للغيوم ، لم يتم تقديرها إلا مؤخراً ، بعد معرفة أسرار السحاب ، ولكن كتاب الله تعالى ، قد تحدَّثَ عن هذه الغيوم الثقيلة ، وإنشائها ، وأوزانها ، قبل أكثر من ألف وأربعمائة سنة !
يقول الحق تبارك تعالى : ( هُوَ الَّذِي يُرِيكُمُ الْبَرْقَ خَوْفاً وَطَمَعاً وَيُنْشِئُ السَّحَابَ الثِّقَالَ ) [الرعد: 12] .
وتأمل معي كيف ربط القرآن بين البرق والسحاب الثقال ، ونحن نعلم اليوم بأن أثقل الغيوم وأكثفها هي تلك التي يرافقها البرق !
فسبحان الله الخالق !

* في القرآن الكريم آية أخرى تتحدث عن ثقل السحاب ! ومع ذلك فهي تتحرك بسهولة !
اذكر الآية ، واسم السورة .

# تذكــــــير :
عند إجابتك في العشر الدقائق الأولى سيضاف إلى رصيدك ( 10 ) نقاط .

* وفقك الله *

.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More